ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ
» الامام السجاد.. إنطلاقة صادحة لتبيين حقيقة الثورة الحسينية    » الحسين .. أسم عاش في نبض ضميري ومدرسة إبائه منهجي    » التدين الحقيقي والتدين الشكلي    » أسماء شهداء كربلاء مع الحسين بن علي عليهما السلام    » إزالة البلاء    » الامام الباقر (ع) .. دور محوري في أحياء النهضة الحسينية    » الامام الجواد (ع) .. حياته إمتحان للأمة وشهادته فاجعة    » إنـه ولـــدي ! _ مجزرة ضحيان    » المجزرة المروعة التي تعد الأكثر بشاعة ووحشية    » الطغاة وسياسة إبقاء الأمة في الجهالة والضلالة لإمتطائها    » قتلوا الصلاة في محرابها فأضاعوا الصراط المستقيم    » الإمام علي والأنتهازيين    » حِوارٌ جَميل    » هل فكرت في علي    » الأمام الحسن المجتبى.. إنسانية اُشربت بالخير والعدل والحق    » البعثة .. منشور انسانية لم تحفظه الأمة    » الامام موسى الكاظم (ع) .. ودوره في تصحيح مسار الأمة    » الامام الهادي (ع) ودوره الريادي في التصدي لفتنة "الجبر والتفويض"    » الامام محمد الباقر(ع).. نبراس المكارم وينبوع المعرفة    » من آفات اللسان   

نسخة للطباعة أرسل الى صديق
بقلم : إبراهيم السيد - - | مرات القراءة: 233



سألتُ أحَد العُلماء : ما رأيك في مولى المُتَّقينْ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) ؟

حِوارٌ جَميل

سألتُ أحَد العُلماء : ما رأيك في مولى المُتَّقينْ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) ؟
فسألني هذا العالِم !!!
قال: ما هو أشرفُ مكانٍ في الأرض ؟
فقلتُ: "المسجِد"

فقال: ما هو أفضلُ مكانٍ في المسجِد؟
قلتُ: "المِحراب"
  

فقال:ما هي أفضلُ الأعمالِ عند الله؟
قلتُ: "الصلاة"

فقال: أيُّ صلاةٍ فيها مُعاناة ؟
قلتُ: "صلاة الصُبح"

فقال: أيُّ وضعيةٍ في الصلاةِ أقربُ الى الله ؟
قلت: "السجُود"

فقال: ما هو أشرفُ عضوٍ في الجِسم ؟
قلتُ: "الرأس"

فقال: ما هو أشرفُ مكانٍ في الرأس نتقرَّبُ فِيهِ الى الله ؟
قلتُ: "الجبهة"

فقال: ما هي أفضل الشهورِ عند الله ؟
قلتُ: "شهر رمضان"

فقال: وما هي أفضل الليالي في شهرِ رمضان ؟
قلتُ: "ليلة القدر"

فقال: ما هي أفضل القتلِ عند الله ؟
قلتُ: "الشهادة"

عندها اغرورقت عيناهُ بالدمع ...........فقال :
إسمع يا حبيبي : إنَّ مولانا أمير الْمُؤْمِنِينَ عليِّ بن أبي طالب (ع) "إستشهد في شهرِ رمضان ، و في ليلةِ القدر ،وفي المسجد ،وفي المِحراب ،وفي صلاةِ الصُبح ،وأثناء السجود ، وضُرِبَ على جبهتهِ المُباركة"
فصرخ بأعلى صوتِه : فُزتُ وربِّ الكعبة

فاَلسَّلامُ عليك يا سيِّدي ومولاي يا أميرَ الْمُؤْمِنِينَ يوم وُلدت في أشرَفِ مكانٍ في: (الكعبةِ المُشرّفة) ويوم استُشهدتَ بضربةٍ على رأسِكَ وأنتَ ساجِدٌ في: (مسجد الكوفة) ويوم تُبعثُ حيَّا ......

عظم الله أجورنا أجوركم



» التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!