مجمع الزوائد - الهيثمي - ج 1 - ص 106 : قال رسول الله (ص) بني الإسلام على ثلاثة أهل لا إله إلا الله لا تكفروهم بذنب ولا تشهدوا عليهم بشرك ...
» الامام السجاد.. إنطلاقة صادحة لتبيين حقيقة الثورة الحسينية    » الحسين .. أسم عاش في نبض ضميري ومدرسة إبائه منهجي    » التدين الحقيقي والتدين الشكلي    » أسماء شهداء كربلاء مع الحسين بن علي عليهما السلام    » إزالة البلاء    » الامام الباقر (ع) .. دور محوري في أحياء النهضة الحسينية    » الامام الجواد (ع) .. حياته إمتحان للأمة وشهادته فاجعة    » إنـه ولـــدي ! _ مجزرة ضحيان    » المجزرة المروعة التي تعد الأكثر بشاعة ووحشية    » الطغاة وسياسة إبقاء الأمة في الجهالة والضلالة لإمتطائها    » قتلوا الصلاة في محرابها فأضاعوا الصراط المستقيم    » الإمام علي والأنتهازيين    » حِوارٌ جَميل    » هل فكرت في علي    » الأمام الحسن المجتبى.. إنسانية اُشربت بالخير والعدل والحق    » البعثة .. منشور انسانية لم تحفظه الأمة    » الامام موسى الكاظم (ع) .. ودوره في تصحيح مسار الأمة    » الامام الهادي (ع) ودوره الريادي في التصدي لفتنة "الجبر والتفويض"    » الامام محمد الباقر(ع).. نبراس المكارم وينبوع المعرفة    » من آفات اللسان   

نسخة للطباعة أرسل الى صديق
- | مرات القراءة: 15594




بسم الله الرحمن الرحيم

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا * فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُواْ بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا ).

المقدمة

لن تجد كلمة أحب إلى قلب طالب الحق من كلمة البرهان والدليل ، وأروع الأدلة والبراهين ما كان من قبيل دلالة وضح النهار على طلوع الشمس ، والوثائق التي ترى بالعين هي في مضاف تلك الأدلة الحبيبة على قلوب الباحثين عن الحقائق ، لذا اتبعنا هذا النهج في عرض الوثائق مع الاقتصار على ما لا بد منه من التوضيح .

ولأننا نستعرض أهم معالم الصراط المستقيم ذلك الصراط الذي ترجو - أيها المسلم - ربك الهداية إليه فتردد كل يوم قوله تعالى ( اهدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ) قسمنا هذه الوثائق إلى أقسام أربعة ، اعتبرناها أربعة معالم للصراط المستقيم :

المعلم الأول : الوثائق التي تصدع بصحة حديث (( إني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي )).

المعلم الثاني : الوثائق المبينة لضعف الخبر المشهور على الألسن (( إني تارك فيكم كتاب الله وسنتي )) .

المعلم الثالث : الوثائق التي تحدد المقصودين بقوله صلى الله عليه وآله وعترتي أهل بيتي في حديث الثقلين .

المعلم الرابع : متى بدأ كتمان ذكر العترة كثقل ثاني ؟

وذلك من خلال كتاب : حقائق ووثائق مغيبة أضغط هنا



» التعليقات «1»

زهراء شاه زنان - [الخميس 29 يناير 2015 - 1:10 م]
بارك الله فيكم جميعا