نصر الله يؤكد ان حزب الله صامد والمبادرة بيده ويعد الاحتلال بمزيد من المفاجآت
 


أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان حزب الله صامد واستطاع ان يستوعب الضربة الأولى وان ينتقل لمرحلة المبادرة وان يقدم بعض المفاجآت التي وعد بها وما زال هناك عدد آخر منها في المرحلة المقبلة.

وحذر نصرالله في مقابلة مع قناة الجزيرة من شن غزو بري قائلا: ان صواريخ حزب الله ستبقى قادرة على الوصول لإسرائيل حتى إذا تراجع مقاتلوه عشرة او 20 كيلومترا عن الحدود، مشيرا أيضا إلى ان مبادرة للأمم المتحدة لإنهاء القتال فشلت وان المواجهة قد تطول.

وأكد نصرالله رفضه تسليم الجنديين الإسرائيليين الأسيرين الا عبر التفاوض غير المباشر وعملية تبادل للاسرى مع الكيان الإسرائيلي الذي يشن عدوانا واسعا على لبنان بذريعة تحرير الجنديين الأسيرين.

وقال السيد نصر الله: لو جاء الكون كله لن يستطيع ان يستعيد الجنديين الا عبر تفاوض غير مباشر وتبادل للاسرى .

وأضاف: ندير المعركة بتأن وروية وبدون انفعال وبدون تهديدات وخطاب عشوائي .
وأعلن مراسل الجزيرة ان المقابلة أجريت في مكان لا يعرفه لکن توقيتها كان بعد قصف مكان قيل انه أساسي من قبل إسرائيل لقيادة حزب الله, في إشارة إلى اعلان إسرائيل قصف ملجأ في الضاحية الجنوبية قالت انه كان يضم قياديين من حزب الله ليل الأربعاء.

وتوعد الأمين العام لحزب الله من جهة ثانية بمزيد من المفاجآت في المواجهات مع الكيان الإسرائيلي، مؤكدا ان البنية القيادية لحزب الله لم تصب بأذى .

وأكد السيد حسن نصرالله ان الحرب التي تشنها إسرائيل على لبنان كان يمکن ان تنتهي بسرعة لو انها لم تحصل على غطاء عربي ودولي.

وقال: لولا الغطاء العربي لانتهت العملية الإسرائيلية في ساعات ردا على اسر حزب الله جنديين إسرائيليين في 12 تموز/يوليو.

وأضاف: لا احد يخوض حربا على جنديين, ما يحدث الان قرار دولي وغطاء عربي .

وأضاف: لو لم نأسر الجنديين، كان الإسرائيل سيأتي إلى المعركة ويخترع أي ذريعة وأي حجة لان موضوع نزع سلاح المقاومة وإنهاء المقاومة ليس ممكنا (بالمعطيات الداخلية) ولا الوضع الإقليمي .

وبشأن رد فعل المجتمع الدولي, قال نصر الله ان المجتمع الدولي دائما لم يکن معنا. نحن مصنفون في اميرکا على لائحة الإرهاب (..) وفي عدد من الدول الأوروبية.
لسنا متفاجئين بالمجتمع الدولي, الذي يتخذ قرارات دولية لا تنفذ منها اسرائيل شيئا .

لكنه أضاف ان بعض المواقف العربية جديد , في إشارة إلى الدول العربية التي انتقدت عملية لبنان واعتبرت ما قام به مغامرة غير محسوبة , وخصوصا مصر والأردن والسعودية.

وقال: سابقا بعض الأنظمة تخلت عن المقاومة, نقبل من الأنظمة العربية ان تقف على الحياد (..) ان تساوي بيننا وإسرائيل, لکن ان تشترك في دم الضحية وتغطي جرائم الجلاد لم نكن نتوقعه, كان مفاجئا.
وأضاف نصر الله ان الوقت ليس مناسبا الآن للخوض في هذا النقاش.

وأكد نصرالله ان الولايات المتحدة أعطت الضوء الأخضر لإسرائيل. وقال: المجتمع الدولي لم يقدم غطاء وانما قرارا لإسرائيل, العرب امنوا غطاء لإسرائيل وشجعوها. قالوا لها هذه هي الفرصة الذهبية التاريخية للقضاء على المقاومة في لبنان .

كما قدم السيد نصر الله اعتذاره وتعازيه إلى عائلة الطفلين اللذين قتلا في مدينة الناصرة العربية شمال فلسطين المحتلة الأربعاء في قصف صاروخي نفذته المقاومة.

وقال نصرالله: أتوجه إلى العائلة التي أصيبت, اعتذر من هذه العائلة, الاعتذار لا يكفي, أتحمل كامل المسؤولية, لم يکن مقصودا على الإطلاق .

وأضاف: الذين قتلوا في الناصرة نحتسبهم شهداء لفلسطين ولبنان والأمة والمقاومة, أتوجه إليهم بالتعزية والاعتذار وأرجو ان يقبلوا ذلك .

ومن ناحية أخرى اکد نصر الله ان القصف العنيف الذي قال الإسرائيليون انهم نفذوه على مبنى يضم قياديين للحزب لم يكن صحيحا .

وأضاف: کل الكلام الإسرائيلي انهم ضربوا 50 بالمئة من قدرتنا الصاروخية والمستودعات غير صحيح. لم يتمکنوا من ضرب أي شىء على هذا الصعيد. استطيع ان اؤكد ان حزب الله صمد حتى ألان ويستوعب الوضع .

وقال أيضا: ان حزب الله ينتقل إلى مرحلة المبادرة ويقدم المفاجآت التي وعد بها وما زال هناك مفاجآت أخرى .

وتوعدت قيادة جيش الاحتلال الإسرائيلي بتصفية السيد نصر الله، کما أكدت ان هدف هجومها الشامل على لبنان هو تدمير قدرة حزب الله الذي أطلق مئات الصواريخ على قرى وبلدات شمال فلسطين المحتلة کما تمکن من قصف مدينة حيفا الإستراتيجية.

واستشهد اکثر من 300 مدني لبناني في قصف وغارات العدوان الإسرائيلي على لبنان منذ 12 تموز/يوليو، في حين قتل نحو 30 مدنيا وعسکريا إسرائيليا في المواجهات مع حزب الله وبقصف الصواريخ التي أطلقها على شمال فلسطين المحتلة.

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية