أولمرت قريباً إلى التحقيق في دعوى فساد جديدة

ذكرت صحيفة "هآرتس" أن رئيس الحكومة الإسرائيلية إيهود أولمرت وزوجته عاليزا سيمثلان قريباً أمام مراقب الدولة للتحقيق معهما بشأن الحسم الذي استفادا منه عند شراء شقتهما الجديدة في القدس المحتلة، والذي بلغت قيمته نصف مليون دولار.

وبحسب الصحيفة، فإن بعض أقرباء أولمرت ساعدوا المقاول، الذي باع هذه الشقة ثم جددها، في الحصول لاحقاً على تراخيص تسمح له بالتشييد في المبنى ذاته، والذي يعد موقعاً تاريخياً، ما سمح له بمضاعفة المساحة الإجمالية للمساكن.

وأوضحت "هآرتس" أن أولمرت اشترى هذه الشقة في تشرين الاول من العام 2004 بقيمة 1.2 مليون دولار، فيما قال مكتب المراقب إن قيمتها الحقيقية في السوق تبلغ فعلياً ما بين 1.6 و1.8 مليون دولار.
من جهة ثانية، قرر المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية مناحيم مزوز، امس، تقديم لائحة اتهام جنائية ضد وزير العدل الاسرائيلي حاييم رامون بتهمة القيام بأعمال مشينة بحق موظفة حكومية.

المصدر:وكالات.  بتاريخ 18/08/2006  الساعة 01:55
 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية