انسحاب القوات الاسرائيلية من طيرحرفا وتلة الرويس وشيحين والجبين والجيش اللبناني
واصل انتشاره حتى مشارف بلدة القليلة - جنوب صور


انسحبت قوات الاحتلال الاسرائيلي ليل امس من المواقع التي احتلتها خلال احداث 12 تموز في بلدات طيرحرفا، تلة الرويس، شيحين والجبين. ولا يزال جنود العدو في تلال شمع، الطهيرة، علما الشعب، يارين، مروحين والبستان. من جهة ثانية، واصل الجيش اللبناني انتشاره ليل امس وفجر اليوم حتى مشارف بلدة القليلة - جنوب مدينة صور اي قبل النقطة الثابتة التي كانت معتمدة من قبل الجيش في منطقة الحمرا.

وبدأ اللواء العاشر في الجيش اللبناني المؤلف من 3500 عنصرا من الضباط والرتباء بقيادة العميد الركن شارل شيخاني، صباح اليوم عملية الانتشار في نادي المرج في القليعة، الخيام، كفركلا، حاصبيا، راشيا وشبعا، بعدما تمركز امس في الخردلي وفي ثكنة مرجعيون التي اتخذها مقرا دائما له. واستقبل المواطنون الجيش بالارز والورود والرياحين والزغاريد، معبرين عن فرحتهم وانتظارهم منذ زمن طويل للجيش اللبناني على اراضي الجنوب.

المصدر:الوكالة الوطنية للاعلام.  بتاريخ 18/08/2006  الساعة 01:29
 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية