الإمام الخامنئي للسيد نصر الله: انتصاركم صفعة لمشروع الشرق الأوسط
 


أكد الإمام السيد علي الخامنئي، أمس، أن "الشعب اللبناني وشبابه البواسل وساسته الأذكياء وجهوا صفعة قوية إلى تصورات العدو بأنه من خلال مهاجمته لبنان يستهدف اضعف حلقة في سلسلة دول المنطقة لتدشين مشروعه للشرق الاوسط".

وقال سماحته، في رسالة إلى الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله، إن "انتصاركم انتصار للإسلام"، مضيفا "أنكم جلبتم العزة للشعوب العربية، وكشفتم للعيان عن مدى قدرات هذه الشعوب في الساحة العملية، بعد أن حاولت الأجهزة الإعلامية والسياسات الاستكبارية إنكار هذه القدرات ونفيها لعشرات السنين".

وتابع الامام الخامنئي "لقد برز لبنان مشرقا مشعشعا بفضل عزيمة شعبه وبسالته. لقد أخطأ العدو في تصوره بأنه من خلال مهاجمته لبنان يستهدف اضعف حلقة في سلسلة دول المنطقة، ليدشن مشروعه الشرق أوسطي الموهوم كما ينشده هو، إلا أن العدو الاميركي الإسرائيلي كان في غفلة من صبر الشعب اللبناني وذكائه وبسالته، كما كان في غفلة عن قوة سواعد لبنان الضخمة".

وأوضح سماحته "لقد أفاقته من غفلته تلك الصفعة القوية التي تلقاها من الشعب اللبناني وشبابه البواسل وساسته الأذكياء، واليوم يحاول العدو بتر هذا الساعد القوي الفاعل، ويعمل على إثارة الخلاف بين السياسيين، وبث جراثيم الجزع وانعدام الصبر والشك والتردد بين المواطنين، فعلى الجميع أن يكونوا يقظين أمام هذه السموم المرشوشة. إنكم ستنجحون بحول الله وقوته في إحباط مؤامرات العدو، وتستحقون بذلك انتصارا ثانيا".

المصدر:خاص.  بتاريخ 17/08/2006  الساعة 01:14
 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية