حديقة بحديقة والحرب سجال: إسرائيل تحضر لإقامة مخيم للاجئين
يضم مستوطني الشمال وسط تل أبيب شبيه بحديقة الصنايع وسط بيروت
 


إدراج وكالات ـ معا بتاريخ 09/08/2006الساعة 19:30.
في حين يفترش الاف المهجرين اللبنانيين ارض حديقة الصنايع وسط بيروت ويلتحفون سماءها بعد ان دمر العدوان منازلهم وشتت شملهم واهلك زرعهم وضرعهم وقتل رضيعهم ليخلق مأساة تفاخر بها كبار الجنرالات الاسرائيليين كأنجاز هائل على طريق خلق الضغوط الداخلية على قيادة حزب الله قررت اسرائيل وللاسباب ذاتها تهجير الاف المستوطنين من شمال "اسرائيل" الى حديقة المعارض وسط تل ابيب التي ستتحول صباح يوم الاحد الى مخيم لاجئين بكامل صفاته ومواصفاته .

فقد ذكرت مصادر الصحافة الاسرائيلية ان الحكومة قد حزمت امرها وقررت اخلاء الاف السكان من ملاجئهم التي يفترشون ارضها منذ خمسة اسابيع الى حديقة المعارض في تل ابيب حيث ستنصب الخيام لتشكل اول مدينة خيام في تاريخ "اسرائيل" بهدف تمكينهم من الخروج من تلك الملاجئ واستنشاق الهواء النقي وفقا للتبرير الرسمي للقرار .

وتجول يوم امس كبار المسؤولين في موقع المدينة المقترحة بهدف الاعداد جيدا لاستقبال اللاجئين الجدد والاطلاع على مجريات العمل الذي سيكلف الحكومة مئات الاف الدولارات .

وتميزت الحرب الحالية باستهداف الجبهة الداخلية على طرفي الحدود بغية خلق الاشكالات والضغوط الداخلية التي من شأنها اضعاف اداء وارادة القتال لدى الطرف الاخر ليشكل استهداف المدنيين لاول مرة استراتيجية عسكرية ان لم يكن الاستراتيجية الوحيدة في هذه الحرب التي تجاوزت في عنفها جميع الخطوط الحمراء .

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية