أهالي عربونة حملوا الصواريخ وهتفوا لنصر الله: للمرة الثانية صواريخ أطلقها حزب الله سقطت قرب جنين
 

 
إدراج شبكة فلسطين الإخبارية بتاريخ 09/08/2006الساعة 16:29.
جنين/ علي سمودي
سقطت اليوم أربعة صواريخ كاتيوشا أطلقها حزب الله، بالقرب من المنطقة الحدودية بين الخط الأخضر وجنين من الناحية الشرقية. وهزت أربعة انفجارات متتالية منطقة جنين بشكل كامل في حوالي الساعة 12 ظهرا، فيما قال شهود عيان أنهم شاهدوا الصواريخ وهي تنطلق في سماء المنطقة وتنفجر في أربعة مواقع شرق جنين، بين قرى عربونة ودير غزالة وفقوعة.

وذكر الشهود أن الانفجار كان مدويا حيث اهتزت جميع المنازل في قرية عربونة تحديدا المتاخمة للخط الأخضر وجدار الفصل العنصري، وقال يوسف احمد انه كان يقف على سطح منزله عندما شاهد الصاروخ يقع أرضا في منطقة مفتوحة على بعد مئات الأمتار من المستوطنات الإسرائيلية ومعسكرات للجيش تقع بمحاذاة المنطقة .

وتدافع الأهالي نحو المنطقة وسط حالة من الذهول حيث شوهدت الصواريخ وقد توزعت في عدة مناطق بمحاذاة المنطقة الحدودية وأحدثت حفرا كبيرة، كما أدت لاقتلاع أشجار الزيتون في المواقع التي سقطت فيها ’ ولم يتردد العشرات من الشبان والأطفال في نبش الحفر والبحث عن بقايا الصواريخ.
كما قامت فرق الإطفاء بإخماد النار التي اندلعت في أراضي بمحاذاة جدار الفصل العنصري دون أن يصاب احد بأذى.

واحتشد عدد من الشبان والأطفال الذين حملوا أجزاء الصواريخ ويهم يهتفون لحسن نصر الله والمقاومة ويعبرون عن تأييدهم له ، وقال احمد إبراهيم وقد ارتسمت على محياه معالم الفرحة : لا يوجد خوف لدينا حتى لو سقطت الصواريخ قرب منازلنا وداخل قرانا، ومناطقنا فنحن مع نصر الله والمقاومة ولا نشعر بأي خوف أو قلق وأيده الشاب عاهد زياد من عربونة وقال شاهدت الصواريخ تسقط ولكن لم أخاف ولن اغضب من حزب الله لأني اعرف أن الهدف المناطق الإسرائيلية ’ تحية للمقاومة ونحن معها .

وهذه المرة الثانية التي تسقط فيها صواريخ حزب الله قرب جنين منذ الحرب الإسرائيلية على لبنان، وأكدت مصادر الإسعاف والهلال الأحمر أن القصف لم يؤدي لأي خسائر أو إصابات في صفوف المواطنين .

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية