لبنان يؤكد على وقف غير مشروط لإطلاق النار ورايس تلغي زيارتها إلى بيروت
 


إدراج وكالات بتاريخ 30/07/2006الساعة 11:28.
أعلن رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس مجلس النواب نبيه بري أن لبنان يريد "وقفاً لإطلاق النار غير مشروط" بعد المجزرة المروعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال مرة جديدة في بلدة قانا وراح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى، وقال إنها "ليست المرة الأولى التي ترتكب إسرائيل مجزرة من هذا النوع وفي هذه القرية بالذات".
واضاف: "أي كلام عن غير وقف إطلاق النار غير مشروط هو غير مقبول، فما حصل ليس خطأ بل هو متعمد".

من جهته، قال الرئيس بري: "قانا مرة ثانية تدفع الثمن" مؤكداً "على وحدة الموقف إلى جانب الحكومة ورئيسها فؤاد السنيورة".

من جهة ثانية علم أن وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس ألغت زيارتها التي كانت تزمع القيام بها إلى بيروت بعد أن أجرت مباحثات مع المسؤولين الإسرائيليين أمس في فلسطين المحتلة. وذكرت وكالة رويترز أن مسؤولين لبنانيين أبلغوا رايس أن اي لقاءات في بيروت لن تجري قبل وقف غير مشروط لوقف النار.

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية