اليوم السابع عشر من الحرب المفتوحة على لبنان.. توسيع العدوان والمقاومة
قصفت "ما بعد حيفا"بصواريخ خيبر 1 على العفولة
 


إدراج وكالات ـ "الوطنية" بتاريخ 28/07/2006الساعة 18:05.
..وفي اليوم السابع عشر من الحرب المفتوحة على لبنان، نفذت آلة القتل والتدمير الإسرائيلية قرار حكومة العدو بتكثيف المكثف وتوسيعه، فشن الطيران الحربي مئات الغارات على بلدات وقرى الجنوب، وصولا الى جزين وامتدادا الى البقاع الغربي الذي تعرض لاعتداءات مركزة خلال الليلة الماضية واليوم. مع تجدد الغارات على البقاع الأوسط والطرقات المؤدية الى المصنع، والتي استهدفت كل آلية متحركة بما فيها الجرارات الزراعية.

وكما في كل يوم من الأيام السبعة عشر الماضية، وزعت قوات العدو مجازرها في المناطق التي استهدفتها، مطاردة المدنيين في المباني السكنية والملاجئ وعلى الطرقات، ولم تستثن طبعا دور العبادة والمؤسسات الانسانية والتجارية..ودائما وأبدا محطات الوقود وسيارات الاسعاف والجسور والطرقات وشاحنات المؤن.

بنت جبيل
فمع هزائمها في منطقة بنت جبيل وتراجعها التكتيكي عن التوسع في الهجمات البرية، عاودت قوات العدو استهدافها المركز للجسور والطرقات والعبارات وكل وسائل النقل ووقوده، فشن طيرانها ليل أمس واليوم حملة غارات على مفترقات الطرق ومداخل البلدات لفصل القرى عن بعضها البعض. والى ذلك واصلت القوات المعادية اعتداءاتها على المنازل والمؤسسات في بلدات وقرى القضاء، ووسعت أدوات الاستهداف، عبر اقدام القناصين على تلة البياضة التي تبعد 200 متر عن جنوب بلدة رامية، على منع أي حركة في عيتا الشعب ورامية والطرقات المؤدية اليهما.
كذلك، وزعت المدفعية الاسرائيلية قذائفها على خراج بلدات: كونين، عيترون، عيناتا، برعشيت، بيت ياحون، تبنين، السلطانية وحاريص.

وأغار الطيران الحربي الاسرائيلي عند الحادية عشرة والنصف قبل الظهر على بلدة صفد البطيخ، ما تسبب بتدمير كنيسة البلدة ومنزلين بالقرب منها. وبعد الظهر قصفت مدفعية الاحتلال، بلدة عيناتا، ما أدى الى اصابة مراسل القناة الثانية في التلفزيون الفرنسي بول كوايتيه، والمواطنين: منال جهاد حمد، فريال عبد بسام، منيفة وفاطمة عبدالرسول خنافر، نقلوا جميعا الى مستشفى تبنين الحكومي.
وبعد ذلك، تعرض موكب صحافي، لقصف اثناء توجهه من بلدة رميش الى منطقة علما الشعب.

صور
وكما في كل ليل ونهار منذ بدء العدوان، تعرضت بلدات وقرى منطقة صور لسلسلة غارات وقصف مدفعي، أحصي منها:
قصف مدفعي عند الثالثة فجرا على محيط بلدتي المنصوري ومجدل زون، وغارة بعد ساعة على بلدة حناويه، ثم واحدة على باتوليه عند السادسة صباحا، فغارتين بعد ربع ساعاة على بلدتي قانا وصديقين، تلتهما غارة عند السابعة على اطراف بلدة الشعيتية، وأخرى عند السابعة والنصف على محيط بلدة القليلة.

ومشطت مدفعية البوارج الحربية، خراج بلدتي المنصوري ومجدل زون، كما اغار الطيران الحربي ليل امس وصباح اليوم على منزل الحاج تاج الدين وتعاونية تاج الدين فدمرهما بالكامل، ونفذ 3 غارات على باتوليه واثنتين على صديقين واطراف الشعيتية.

وعند التاسعة صباحا أغار الطيران الحربي الاسرائيلي على بلدة القليلة، وعند العاشرة على محيط البازورية، وبعد ربع ساعة على بلدة عين بعال. وشن عند الحادية عشرة الا خمس دقائق غارتين على محيط بلدتي القليلة والبازورية. كما أغار على منزلين في بلدة الشعيتية ما ادى الى استشهاد المواطنة نظيرة برو، ثم اغار على بلدة حداثا ما ادى الى سقوط ستة مواطنين بين شهيد وجريح. وتجددت الغارات عند الحادية عشرة والثلث على اطراف بلدتي القليلة والبازورية، وطالت أيضا باتوليه وعين بعال.

وأغارت الطائرات المعادية عند الثانية بعد ظهر على خراج بلدة حناويه، وبعد خمس دقائق تعرضت اطراف عيتيت الى قصف مدفعي عنيف ومركز، ترافق مع غارات جوية. ثم أغارت الطائرات عند الثانية وعشر دقائق على حرج بلدة محرونة مما ادى الى اندلاع النيران فيه، ولا تزال النار مشتعلة. وعند الثانية و35 دقيقة تعرضت اطراف بلدتي دير قانون راس العين وباتوليه الى قصف مدفعي عنيف.
مرجعيون وحاصبيا

وشن الطيران الحربي الاسرائيلي ليل امس، ما يزيد على الثلاثين غارة على منطقة الليطاني. وعند السابعة والربع صباحا قصف الطريق الرئيسية التي تربط نبع الحاصباني ومفترق سوق الخان، وتركز القصف المدفعي على كوكبا وبساتين الحاصباني. وتعرضت بلدة الخيام حوالى الرابعة فجرا، لقصف مدفعي استهدف وسط البلدة، وشنت الطائرات الحربية 3 غارات وسط الخيام وعند طرفها الغربي.
وقصفت المدفعية الاسرائيلية بعيد التاسعة صباحا اطراف بلدة كوكبا وبرغز وراشيا الفخار وكفرحمام وكفرشوبا ونبع ابل السقي، ما ادى الى نشوب حرائق عدة.
ونفذ طيران العدو عند التاسعة والربع، سلسلة من الغارات الجوية استهدفت مرتفعات جبل ابو راشد واطراف السريرة ووادي الدلافة وبرغز، واحصيت 8 غارات في اقل من عشر دقائق.

النبطية
وفرضت قوات العدو زنارا من النار من النبطية الى اقليم التفاح فجزين صعودا الى راشيا والبقاع الغربي. وأغار الطيران الحربي الاسرائيلي، بين الخامسة والسابعة صباحا، خمس مرات على بلدة كفر جوز القريبة من النبطية، مما أدى الى استشهاد المواطن حسين بسمة وزوجته أنيسة عطوي والأردني حسام محمد حسين أبو صمد، وتدمير بناية عباس رحمة واصابة منزل الزميل علي داوود الذي اصيبت زوجته واطفاله الاربعة بجروح، نقلوا اثرها الى مستشفى النبطية للمعالجة.كما جرح المواطنان عقيل نايف حمود وليلى ضاهر مرعي.
وشن الطيران الاسرائيلي عند الثامنة صباحا، غارة على استراحة نبع الطاسة وتلة مليتا في اقليم التفاح. ثم أغار عند التاسعة والربع على منطقة قريبة من حاجز للجيش اللبناني بين بلدتي انصار وكوثرية الرز، كما أغار على انصار والزرارية، بالتزامن مع قصف لبلدة ارنون. كما أغار صباحا، على اربع دفعات على المنطقة الحرجية بين السريرة والقطراني في منطقة جزين. وأغارت الطائرات الحربية الاسرائيلية، عند الثالثة والربع بعد الظهر، مرتين على مجرى نهر حبوش.

راشيا - البقاع
وتعرضت منطقتا راشيا والبقاع الغربي لاعتداءات ليلية عنيفة بدأت عند التاسعة مساء بتحليق طائرات تجسس حربية فوق هاتين المنطقتين، ثم بدأت الغارات عند الحادية عشرة والنصف، وبلغت حوالى 35 غارة، استهدفت 30 منها تلال الجبور وأبو راشد ومحيط ميدون والسريره عند الطرف الجنوبي للبقاع الغربي، وتوزع الباقي على أهداف كان الطيران الحربي الاسرائيلي قصفها سابقا منها طريق راشيا - كفرمشكي، وطريق سحمر - القرعون.

كذلك تعرضت قليا والدلافة لسلسلة من الغارات، خلال الليلة الماضية. واغار الطيران الاسرائيلي عند التاسعة الا ربعا من صباح اليوم على مجرى الليطاني بالقرب من الدلافة وقليا، واتبع ذلك بغارتين بعد عشر دقائق على المجرى بالقرب من بلدة زلايا. ونفذ عند التاسعة وعشر دقائق صباحا، ثلاث غارات على بركة جبور وأبو راشد وتلال ميدون، وأتبع ذلك بغارات وهمية على ارتفاع منخفض. ثم أغار مجددا على تلال جبور وأبو راشد.

واستهدف صباحا جنوب بلدة عين التينة في البقاع الغربي. كما استهدفت طائرة اسرائيلية حافلة لنقل الركاب على طريق كامد اللوز، ما ادى الى احتراقها، ونجا ركابها بأعجوبة.
وعند الأولى بعد الظهر، وخلال 12 دقيقة، نفذ الطيران الحربي الاسرائيلي، 4 غارات على طريق مشغرة - عيتنيت، لقطع طريق جنوب بحيرة القرعون عن شمالها على خطين: خط القرعون - جب جنين وخط مشغرة - صغبين.
واستهدفت غارة خامسة نفذها طيران العدو عند الاولى و15 دقيقة، على الطريق نفسها، موقعا لوجستيا للجيش اللبناني عند المدخل الجنوبي للبلدة، ولم يسجل وقوع اصابات.

البقاع الأوسط
وشهدت اجواء البقاع الاوسط ليل امس وصباح اليوم، تحليقا مكثفا للطيران الاستطلاعي الاسرائيلي، تركز فوق منطقة الحدود اللبنانية - السورية في المصنع وعلى طول طريق زحلة - ترشيش، الامر الذي خفف الحركة في الشوارع. واستهدفت الطائرات المعادية مساء أمس سيارة على طريق دير زنون - رياق، ما أدى الى اصابتها وجرح سائقها. كما أغارت عند الخامسة والنصف فجرا على بلدة عنجر مستهدفة جرارا زراعيا كان سائقه، الذي نجا بأعجوبة، يعمل في الحقل عندما فاجأه صاروخ اسرائيلي ادى انفجاره الى تدمير الجرار.
وقصفت طائرة استطلاع اسرائيلية عند الحادية عشرة والنصف قبل الظهر، حفارة آبار ارتوازية عند الطرف الشمالي لعلي النهري.

وعند الثانية الا ربعا بعد الظهر أغار الطيران الاسرائيلي، على بيك آب محمل بالبطاطا وسيارة "ب.ام" في ساحة بلدة علي النهري. وفيما نجا سائق البيك آب بأعجوبة، أصيب ثلاثة مواطنون في السيارة هم: علي العريبي، محمد شاهر العريبي (55 عاما) ومواطن من آل الترشيشي، وما زالت طائرات الاستطلاع تجوب اجواء المنطقة.
وشن الطيران الحربي الاسرائيلي المعادي، ثلاث غارات عند 35،4 بعد الظهر على طريق الصويري - المصنع، واستهدف سيارة تابعة للدفاع المدني وفانا يحمل موادا غذائية، ولم يوقع اصابات. كما اغار عند 40،4 بعد الظهر على طريق عيتنيت - مشغرة.ثم شن عند الساعة الخامسة، غارتين على طريق عام مدخل بلدة مشغرة الجنوبي.

المقاومة
وفي المقابل، هاجمت المقاومة بعد ظهر اليوم، تجمعات للعدو على تلة مسعود وفي مارون الراس، ومثلث التحرير، وخاضت معها اشتباكات بمختلف أنواع الأسلحة، وذكر تلفزيون "المنار" عند الثالثة بعد الظهر، ان قوات العدو "اندحرت عن تلة مسعود ومثلث التحرير، بعد الهجوم الصاعق للمقاومة عليها".
ثم نقل "المنار" عند الثالثة والثلث، أن العدو "يقر بانسحابه من مواقع مارون الراس".
والى الهجمات، قصفت المقاومة على دفعات مدينتي عكا وصفد، ومستعمرات: كريات شمونة، معالوت، روشبينا، طبريا، سهل الحولة واصبع الجليل.

ما بعد حيفا
وأصدرت "المقاومة الاسلامية" بعد ظهر اليوم، البيان الآتي: "تنفيذا للوعد والقرار، وردا على استمرار العدوان الوحشي الصهيوني الذي اتسع ليشمل كل الاراضي اللبنانية مستهدفا المدنيين والابرياء العزل، ومعتمدا التدمير الممنهج للمباني السكنية والبنة التحتية، قامت المقاومة الاسلامية اليوم الجمعة عند الساعة 00:15 بعون الله تعالى وتوفيقه، بقصف منطقة العفولة الصهيونية الواقعة بعد حيفا، بصلية من صواريخها من نوع "خيبر 1"، لتبدأ المقاومة الاسلامية مرحلة جديدة من القتال والتحدي والمواجهة بعزم لا يلين ويقين كامل بالنصر الالهي، واستعداد دائم لتقديم اغلى التضحيات دفاعا عن كرامة وعزة وسيادة واستقلال وطننا الحبيب لبنان".
وجاء في بيان ثان: "في اطار ردها على العدوان الصهيوني المتمادي على المدنيين في لبنان، نفذ مجاهدو المقاومة الاسلامية عند الساعة 05:16 هجوما بالصواريخ على مدينة طبريا".

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية