رسالة مجاهدي المقاومة الإسلامية إلى الأمين العام سماحة السيد حسن نصر الله
 


إدراج المقاومة الإسلامية بتاريخ 28/07/2006الساعة 14:18.
بسم الله الرحمن الرحيم
" محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم "
صدق الله العلي العظيم
سماحة الأمين العام المفدى
سلام من الله عليك ورحمة منه وبركاته
السلام عليك يا حبيبنا ، السلام عليك يا عزيزنا ، السلام عليك يا نور الجهاد والمجاهدين
عذراً يا سيدنا انت تعرفنا جيداً ونحن كذلك نعرفك وليس بجديد علينا ما سمعناه منك بالرهان علينا لتحقيق النصر، فكلماتك الوجدانية التي سمعناها منك سواء عبر وسائل الاعلام أو عبر وسائل اتصال المقاومة أو من خلال النشرات الدورية الصادرة عن غرف عمليات المقاومة إلى كل المقاومين المرابطين ، سمعنا تلك الكلمات وما سنقوله ليس بجديد عليك ولكن كما سمع اللبنانيون والأمة والعالم صوتك وكلماتك تلك نريد أن نسمعهم صوتنا وكلماتنا هذه  :
نحن يا سيدنا ثابتون هنا لى امتداد حدود فلسطين وفي كل بقعة من جنوب العزة والكرامة والإباء ما زلنا الوعد الذي قطعت كالرعد فوق رؤوس الصهاينة فبعضنا غنِم والتحم مع النخبة من جنود العدو في عيتا الشعب وعيترون ومارون الراس التي أوقفت شعر رأس قادة العدو بينما الآف من رجالك المقاومين ينتظرون بلهفة وشوق عظيمين فرصة الالتحام مع من يجرؤ من جنود العدو لنلحقه برفاقه من النخبة ولنسقط ما تبقى من شعر على رؤوس قادته
نحن ياسيدنا سلاح الشيخ راغب نحن ياسيدنا وصية السيد عباس نحن يا قائدنا على عهدنا وقسمنا لك وللشهداء ...
نحن وعدك الصادق نحن حرية سمير القنطار نحن حرية نسيم نسر ويحي سكاف ومحمد فران وكل الاسرى...
نحن التحرير لمزارع شبعا وتلال كفر شوبا وكل شبر من ارض لبناننا العزيز...
نحن الفداء لشعب لبنان الأبي والعظيم ...
نحن الدم الذي يحمي ويدافع عن الوطن ...
نحن عشاق الحسين عليه السلام ...
نحن المفآجأت ...
نحن النصر الآتي بإذن الله تعالى" إن ينصركم الله فلا غالب لكم" صدق الله العلي العظيم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية