اعترافات ضابط في وحدة غولاني :حزب الله اباد بشكل شبه كامل وحدة رأس الحربة
التابعة للواء في معركة بنت جبيل
 


إدراج وكالات ـ معا بتاريخ 28/07/2006الساعة 12:07.
اعترف ضباط وحدة رأس الحربة التابعة للوحدة "ج "من الفرقة 51 التابعة للواء غولاني في الجيش الاسرائيلي بأن وحدته ابيدت بشكل شبه كامل اثناء معركة بنت جبيل .

واضاف الضابط : ان الوحدة التي نفذت عملية ناجحة جدا قبل اسبوعين في قطاع غزة الاعزل دون ان يسجل في صفوفها اية اصابة قد تلقت ضربة قصمت ظهرها اثناء المعركة التي شهدتها تخوم بلدة بنت جبيل اللبنانية .

ونقلت مصادر صحفية عن احد ضباط الوحدة الكبار قوله بان وحدته ابيدت تقريبا وخرجت من ساحة الفعل العسكري معترفا بان جنوده يعانون من صدمة شديدة جراء الضربة التي نزلت بهم .

ووصف الضابط جنود وحدته بـ"الاغرار" الذين لم يمض على خدمتهم العسكرية اكثر من عام ونصف معترفا بانها المرة الاولى التي يخوضون فيها معركة حقيقية بهذا الزخم من النيران .

ودعا ضابط كبير في الوحدة "ج" ضباط وحدة رأس الحربة الى تخصيص جزء كبير من وقتهم وجهدهم لمتابعة شؤون الجنود الذين قد يجدون صعوبة في الاستمرار بالمهام الموكلة اليهم بعد الضربة التي تلقوها وافقدتهم رفاقهم مشيدا في نفس الوقت بالجهوزية العالية التي يتمتع بها جنود الوحدة ورغبتهم الجارفة في الاستمرار بالقتال داخل لبنان .

وتشكل الوحدة المذكورة رأس الحربة التي تتقدم قوات غولاني اثناء المعارك لتحتل رأس جسر يسهل دخول القوات كونها الاكثر تدريبا واستعدادا للقيام بهذه المهمة واخذت على عاتقها الكثير من عمليات الاجتياح والاعتقال التي نفذتها قوات الاحتلال في مدن الضفة الغربية وقطاع غزة لم تخض خلالها اية معارك حقيقية تمتحن قدراتها الفعلية حتى جاءت معركة بنت جبيل لتشكل الاختبار الاول لجنود الوحدة حسب اعتراف كبار ضباطها .

 

 

 

 
    عملية الوعد الصادق   الصفحة الرئيسية