ترجمة الامام الحسين ( ع ) - ابن عساكر ص 179

[ قوله صلى الله عليه وآله : أنا شجرة وفاطمة حملها وعلي لقاحها والحسنان ثمرتها ومحبونا ورقها ]


 163 - أخبرنا أبو الفرج عبد الخالق بن أحمد بن عبد القادر بن محمد بن يوسف ، أنبأنا أبو نصر محمد بن محمد بن علي الزينبي ، أنبأنا أبو بكر / 15 / أ / محمد بن عمر بن [ علي بن ] خلف بن زنبور ، أنبأنا أبو بكر محمد بن السري بن عثمان

التمار ، أنبأنا نصر بن شعيب ، أنبأنا موسى بن نعمان ، أنبأنا ليث بن سعد ، عن ابن جريج : عن مجاهد ، عن ابن عباس قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه
 

 

* ( هامش ) *
 163 - ورواه أيضا ابن العديم في الحديث : " 59 " من ترجمة الامام الحسين من بغية الطلب ص 40 ط 1 ، قال : أخبرنا أبو حامد محمد بن عبد الله الاسحاقي الحلبي بها ، قال : أخبرنا عمي أبو المكارم حمزة بن علي الحلبي بها ، قال : أخبرنا أبو الحسن علي بن عبد الله بن

أبي جرادة الحلبي بها ، قال : حدثني أبو الفتح عبد الله بن اسماعيل بن الحلبي بها ، قال : حدثنا أبو الحسن بن الطيوري الحلبي بها ، قال : حدثنا أبو القاسم بن منصور قال : حدثنا عمر بن سنان ، قال : حدثنا أبو عبد الغني الحسن بن علي الاهوازي قال : حدثنا عبد الرزاق ،

عن أبيه ، عن ميناء بن ميناء مولى عبد الرحمان بن عوف : [ عن عبد الرحمان بن عوف ] أنه قال : ألا تسألون قبل أن تشاب الاحاديث بالاباطيل ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنا شجرة وفاطمة أصلها [ أ ] وفرعها وعلي لقاحها والحسن والحسين ثمرها وشيعتنا ورقها ، والشجرة وأصلها في [ جنة ] عدن ، والاصل والفرع واللقاح والورق والثمرة في الجنة .

وانظر تفسير آية المودة الورق 46 / ب ، وفرائد السمطين ح 369 ج 2 ص 30 ، وانظر ما بهامشه من تعليق . ( * )

 

 

 ترجمة الامام الحسين ( ع ) - ابن عساكر ص 180

وسلم بأذني وإلا فصمتا وهو يقول : أنا شجرة وفاطمة حملها وعلي لقاحها والحسن والحسين ثمرتها والمحبون أهل البيت ( 1 ) ورقها من الجنة حقا حقا .


 164 - أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي ، أنبأنا إسماعيل بن مسعدة ، أنبأنا حمزة بن يوسف ، أنبأنا أبو أحمد بن عدي ، أنبأنا عمر بن سنان ، أنبأنا الحسن بن علي أبو عبد الغني الازدي ، أنبأنا عبد الرزاق ، عن أبيه : عن ميناء بن أبي ميناء مولى

عبد الرحمان بن عوف : عن عبد الرحمان بن عوف أنه قال : [ أ ] لا تسألوني قبل أن تشوب الاحاديث الاباطيل ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنا الشجرة وفاطمة أصلها - أو فرعها - وعلي لقاحها والحسن والحسين ثمرتها ، وشيعتنا ورقها ، فالشجرة أصلها في جنة عدن ، والاصل والفرع واللقاح والورق والثمر في الجنة .

 

 

* ( هامش ) *
( 1 ) كذا في أصلى من تاريخ دمشق .

 164 - والحديث رواه ابن عدي في الكامل ج 2 ص 336 في ترجمة الحسن بن علي بن عيسى الازدي وأيضا في ج 6 ترجمة مينا ص 459 .

ورواه الحسكاني في شواهد التنزيل 1 / 401 بأسانيد عن إبراهيم بن عبد الله ومؤمل بن يهاب وإسحاق بن إبراهيم ، عن عبد الرزاق .

ورواه الحاكم في المستدرك 3 / 160 بسنده عن إسحاق بن إبراهيم ، عن عبد الرزاق .

ورواه الطوسي في الحديث : " 20 " من الامالي ص 18 بسنده إلى إبراهيم بن عبد الله ابن أخي عبد الرزاق .

ورواه أيضا الخوارزمي في الفصل الخامس من مقتل الحسين : ج 1 ، ص 61 قال : وأنبأني الحافظ صدر الحافظ أبو العلاء الحسن بن أحمد الهمداني ، أخبرنا أبو القاسم اسماعيل بن أحمد ، أخبرنا اسماعيل بن مسعدة الجرجاني ، أخبرنا حمزة بن يوسف . . ( * )

 

 

 

الصفحة الرئيسية

 

صفحة الكتب

 

فهرس الكتاب